يعرف التعاطف بأنه الحنو والشعور مع الآخرين الذين يمرون بصعوبات. وهو شعور بالرثاء والعطف نحو أولئك الذين يعانون من المشكلات وسوء الحظ.
من الضروري تعليم الأطفال أن يكونوا حساسين نحو الصعوبات التي يمر بها أصدقائهم أو زملائهم أو حيواناتهم الأليفة من مرض أو سوء.
إن التعاطف هو قيمة تجعل منا أشخاص أكثر حساسية وتفهم وإنسانية اتجاه من يقعون في المشكلات. ولذلك مما لا شك فيه علينا أن نساعد الدول الأكثر حاجة وأن نعزز ثقافة السلام بين الناس.
كل المناسبات هي ملائمة لتعليم الأطفال أن يكونوا متعاطفين إما في النشاطات اليومية في المدرسة أو مركز الطفولة المبكرة أو في المنزل.
إن الأبوين والمربون هم المسؤولون عن تقديم القدوة الحسنة للأطفال في تعلم هذا الجانب. 


النشاط رقم 1
"لاورا الأميرة التي تحس بالملل"

   


ملخص النشاط
في الجزء الأول من هذا النشاط سيتم إجراء حوار مع الأطفال لنسمع ما يعرفوه عن التعاطف. لاحقاً في الجزء الثاني سيسرد المربي للأطفال قصة "لاورا الأميرة التي تحس بالملل". وفي الجزء الثالث، سيسأل الأطفال أسئلة عن القصة. أما في الجزء الأخير فسيرسم الأطفال وسينون مجسمات لموضوع مقترح هو: "قلعة الأميرة لاورا".
الأهداف

  • أن يعرف الأطفال ما هو التعاطف وكيف يتصرف الأشخاص المتعاطفون.
  • توكيد القدرات العملية للأطفال في بناء المجسمات والرسم والبناء بالمكعبات.

الإجراءات

  • الحوار.
  • الأسئلة والإجابات.
  • بناء المجسمات.
  • البناء.
  • الرسم.

الموارد المادية
الطسين أو الملتينة، الألوان الخشبية، الألوان المائية، مواد بلاستييكية وخشبية للبناء (مكعبات وطاولات وما إلى ذلك). صور لرواية القصة.
تطور النشاط
الجزء الأول
سيستكشف المربي الموضوع مع الأطفال من خلال الحوار ليعرف ما يعرفونه عن التعاطف وكيف يتصرف الأشخاص المتعاطفون، وسيطلب منهم أن يشرحوا ويفسروا إجاباتهم.
الجزء الثاني
بمساعدة الصور سيسرد المربي القصة وهي مقتبشة من قصة "الملل" لهارميوني بوتيللا.
"لاورا الأميرة التي تحس بالملل"
يسقط المطر على الحديقة الكئيبة والقلعة الضخمة. فتختبئ الطيور الخائفة تحت الحظائر ويختبئ البجع الأبيض في غرفة أمر الملك ببنائها خصيصاً له على طرف البركة.
وتشاهد الأميرة لاورا التي تشعر بالملل المنظر الشاحب الذي يمتد أمام ناظريها من القلعة إلى اللانهاية. لا يشتت انتباهها عن تعبها من الملل. فهي وحيدة وقد تركها الجميع. تدعو الأصدقاء ليلعبوا معها ولكنهم لا يأتون. كم كانت الأيام طويلة وثقيلة. لا يحدث شيء لا يأتي أحد ليجعل الساعات تمر في مرح ومتعة.
بعد أن سأمت من اللحظات الفارغة تدعو لاورا الخادمات واحدةً تلو الأخرى ليقترحوا عليها شيء ما يسليها. ولكن النساء الطيبات اللاتي يتثائبن طول الوقت ليس لديهن اقتراحات جيدة ليقدمنها للأميرة. فتستشيط لاورا غضباً وتطلب منهن الانصراف، تعاقبهن وتمنعهن من الحديث حتى يحل الظلام.
تأخذ الأميرة الصغيرة مرآتها وتشاهد وجهها الجميل الذي أنهكه التعب والضجر. فجأة في قاع المرآة يلمع ضوء كهرماني مثل الألماس. تشعر الأميرة بأصابعها وقد بدأ الضوء بحرقها.
هل هذا خيال من صنع ساحر القصر الذي يشعر كذلك بالملل اليوم؟ تسأل لاورا نفسها. ولكن يبدأ الضوء بالتشكل والتحول ويخرج خارج المرآة ويتجول في الغرفة.
ومع صوت الضجيج الفوضوي الذي يحدثه الضوء تشتم لاورا رائحة قوية من مزيج من الفراولة والتوت البري.
تصرح لاورا وهي خائفة طلباً للمساعدة لكن لا يسمع صوتها ملك ولا خادمات. يبدأ الضوء بالضحك ويسألها ما الذي يحصل.
تبكي لاورا وتطلب الرحمة من هذا الشيئ الذي يسبب لها الذعر. وفي النهاية يتوقف الضوء عن الضحك وإصدار الأصوات ويقول للأميرة أنه لا يريد أن يلحق بها الضرر. ويخبرها بأنه انعكاس الملل. فقد أراد أن يحدث شيئاً مسلياً لها ليجدد أفكارها ويرفه عنها.
تطمئن لاورا وتقرر أن تصبح صديقة للضوء. وفي هدوء ووقار تخبرها بأنها لا تشعر بالراحة لأن اليوم ماطر وليس هناك أية مفاجآت ويبدو كأنه سيستمر للأبد. ينصحها الضوء بأن "تتمشى في أرجاء القلعة والقرى وتتحدث مع الناس وترى في أي درجة من الفقر هم يعيشون وما هي مشاكلهم وهم الناس الذين يهتفون لها عندما تمر بعربتها الفارهة بينهم".
وبالفعل ذهبت الأميرة إلى القرية وتحدثت مع الأشخاص البسطاء والأشخاص الأغنياء، وتأكدت مما قاله لها الضوء وتأثرت كثيراً وشعرت بالتعاطف معهم.
عندها أدركت أنها تستطيع تخليص بعضهم على الأقل من مصاعبه، ومنذ ذلك اليوم أصبحت متعاطفة ولطيفة وتساعد الجميع. ولم تشعر بالملل مجدداً أبداً. فقد احتاجت للوقت لترعى الناس الذين كانوا يذهبون للقلعة كل يوم ليطلبوا مساعدتها.
افتتحت لاورا مستشفى في القلعة حيث يمكنها أن تداوي جروح الناس وتعطيهم الدواء وتشجعهم وتعطي المأوى للأطفال المتشردين.
لم تقم فقط بهذه الأعمال بل ضمت كل السيدات الخادمات لديها في العمل الطيب. لم يكن لديها متسع من الوقت واختفى الملل من حياتها للأبد.
فهمت لاورا أن القوة هي في الشعور مع الآخرين والتعاطف معهم. خلال عدة أيام تحولت من شخص ضجر يشعر بالملل إلى أميرة متعاطفة وطيبة مع الجميع.
الجزء الثالث
سيسأل المربي الأطفال:
هل كان التغيير الذي حصل للأميرة لاورا جيد؟ لماذا؟
كيف كانت صفات لاورا في البداية؟
كيف أصبحت صفاتها لاحقاً؟
هل لاورا متعاطفة؟ لماذا؟
كيف يتصرف الأشخاص المتعاطفون؟
هل تحبون أن تكونوا مثل لاورا؟ لماذا؟
الجزء الرابع
سيدعى الأطفال لرسم لوحات وبناء مجسمات لأعمال فنية تحت عنوان "قلعة الأميرة لاورا".                  


التقييم النقدي

السلوك الملاحظ

نعم

لا

ملاحظات

في البداية لم يعرفوا كيف يتصرف الشخص المتعاطف.

 

 

 

وسعوا معرفتهم عن الأشخاص المتعاطفين.

 

 

 

نفذوا نشاطات رسم وبناء مجسمات بحماسة.

 

 

 

عبروا عن آرائهم حول كيف يمكن أن نتعاطف مع الآخرين.

 

 

 


 

 

 

النشاط رقم 2
"أكملوا القصة"

 

ملخص النشاط
سيكمل الأطفال القصة، ولاحقاً سيقيمون مع المربي النشاط.
الأهداف

  • تعزيز مشاعر التعاطف لدى الأطفال.
  • إكساب الأطفال المفاهيم الأساسية للتعاطف.

الإجراءات

  • القصة.
  • الحوار.

الموارد المادية
نصوص قصص مختلفة.
تطور النشاط
الجزء الأول
سيشرح المربي للأطفال النشاط، وسيعطيهم بدايات القصص وعليهم أن يكملوها.
أمثلة على القصص:
القصة رقم 1
كان طفل يمشي في الشارع ورأى رجل كفيف يسقط على الأرض لأنه تعرقل بحافة الرضيف، وقام الطفل بـ.....
القصة الثانية
القصة رقم 2
كان رجل كبير في السن يجلس على مقعد في الحديقة. وكان بعض الأطفال يلعبون كرة القدم بالقرب منه، وذهبت الكرة منهم واستقرت بين قدمي الرجل المسن. وتألم بسببها ولم يستطع المشي. عندها قام الأطفال الذين كانوا يلعبون ....
القصة رقم 3
كان طفل يبكي بشدة لأنه قد ضاع عن والديه. وفي تلك اللحظة مرت من جانبه سيدة و....
هذه فقط بعض الأمثلة التي يمكن للمربي أن يستخدمها أو يصنع أمثلة أخرى شبيهة لها طالما أنها تخدم فكرة موضوع النشاط وهو التعاطف.
الجزء الثاني
سيكمل الأطفال القصة ويكتب المربي إجاباتهم. يجب أن يتم ذلك في جلسة للمجموعة حتى يسمع الجميع القصص التي يصنعونها.
الجزء الثالث
سيقرأ المربي القصص حتى يحلل الأطفال كل واحدة منها. بإرشاد من المربي سيحللون القصص بناءً على الجوانب التالية:

  • تماسك القصة.
  • ما إذا كان في القصة تصرف تعاطف أم لا ولماذا.

سيلخص المربي النشاط ويركز على التصرفات التعاطفية التي تم عكسها في القصة.


التقييم النقدي

السلوك الملاحظ

نعم

لا

ملاحظات

أكملوا القصة بإجابات تنم عن التعاطف.

 

 

 

احتاجوا للمساعدة في إعطاء إجابات تنم عن التعاطف لإكمال القصة.

 

 

 

عبروا عن مشاعر التعاطف خارج إطار النشاط والقصص.

 

 

 

أعطوا آرائهم في الخبرات التي تمت ملاحظتها عن التعاطف.

 

 

 

 


النشاط رقم 3
"ماركوس الطفل العطوف"

ملخص النشاط
تقدم دمية عفريت المدرسة الرمزية قصصاً للأطفال عن أشخاص عطوفين تعرفهم. ولاحقاً سيتحدث الأطفال عن طرائف وقصص يعرفونها.
الأهداف

  • تحفيز مشاعر التعاطف مع المحرومين والذين يحتاجون للمساعدة من أجل تحفيز مساعدتهم.

الإجراءات

  • القصص.
  • الحوار.
  • الأسئلة والإجابات.

الموارد المادية
دمية عفريت المدرسة الرمزية.
تطور النشاط
الجزء الأول
يأتي عفريت المدرسة إلى الصف ويحيي الأطفال "كيف حالكم؟" لقد أتيت لأخبركم قصة ممتعة ولاحقاً ستخبروني أنتم بقصص حصلت معكم أو مع جيرانكم أو أقربائكم أو مع شخصية من قصة أو فيلم تعرفونه تعبر عن التعاطف مع شيء ما أو شخص ما، باختصار ستحدثوني عن أشخاص عطوفين تعرفونهم.
هذه هي قصتي، تقول الدمية:
في يوم من الأيام أتى ماركوس من المدرسة مع جدته. وعبروا غابة الصنوبر الصغيرة كالعادة. وكان ماركوس يركض ويقفز في الأرجاء ويغني، ولكنه تفاجأ ذلك اليوم بقطة صغيرة لم تكد بالكاد تعرف أن تقول "مياو" وقد تركت في الغابة وحدها بين بعض الأغصان.
"أسرعي يا جدتي" قال ماركوس، "انظري إليها القطة المسكينة لا يمكن أن نتركها هنا".
"ولكن يا ماركوس" قالت الجدة "أنت تعرف أن أمك لا تريد أن ترى حيوانات في المنزل لأنه صغير وليس هناك فناء لنضع الحيوانات فيه".
"آه يا جدتي" قال ماركوس وهو متأثر وحزين على القطة الوحيدة: "لا يمكننا أن نتركها هنا إنها مسكينة يا جدتي، سآخذها معي وسأقنع أمي بأن نبقيها معنا في المنزل".
عندما عادت أم ماركوس من عملها وجدت القطة في المنزل وغضبت. لكن ماركوس وقد اغرورقت عيناه بالدمع شرح لها ما حصل وطلب منها أن تبقي القطة معهم. وافقت الأم بعد أن رأت كيف أن ماركوس كان يحنو على القطة ويعتني بها جيداً ويضع لها الحليب. صنع ماركوس صندوقاً صغيراً لتنام فيه القطة.
وتبين أن القطة أنثى وأسماها ماركوس راكيل، ومنذ ذلك اليوم أصبحت تعيش معهم في المنزل وكلما عاد ماركوس من البيت قدم لها الطعام والحنو".
ستطرح الدمية الأسئلة على الأطفال:
هل اعجبتكم القصة؟
هل تعتقدون أن ماركوس تصرف بشكل صحيح؟
ماذا كنتم ستفعلون لو أنكم وجدتم راكيل وحيدة وضعيفة وبلا مأوى؟
هل تعتقدون أن الشخص الذي ترك راكيل وحيدة في الغابة شخص عطوف؟
هل ماركوس شخص عطوف؟ لماذا؟
الجزء الثاني
سيخبر الأطفال المجموعة قصص مشابهة بناءً على وقائع حقيقية. وستتحدث معهم الدمية عن هذه القصص.    


التقييم النقدي

السلوك الملاحظ

نعم

لا

ملاحظات

عرفوا كيف يروون قصة بشكل متسق ومناسب للموضوع المطروح. 

 

 

 

احتاجوا للمساعدة في رواية القصة المطلوبة.

 

 

 

عكست القصص الرغبة في مساعدة الآخرين أو الحيوانات الواقعة في مشكلات.

 

 

 

عبروا عن رغبتهم بأن يتبنوا الحيوانات الصغيرة التائهة.

 

 

 


 

النشاط رقم 4
"دمية المدرسة تراقب الأطفال"

  

ملخص النشاط
ستقوم دمية المدرسة الرمزية بإخبار الأطفال بأنها ستراقبهم لمدة أسبوع وترى سلوكياتهم وتعدهم بأن الأطفال الذين يتصرفون بتعاطف مع الحيوانات الصغيرة أو الأشخاص الآخرين سيحصلون على جوائز صغيرة.
الأهداف

  • تحفيز مشاعر التعاطف لدى الأطفال نحو الحيوانات الصغيرة والأشخاص الآخرين.

الإجراءات

  • الملاحظة
  • الحوار.

الموارد المادية
دمية المدرسة الرمزية.
تطور النشاط
الجزء الأول
ستأتي الدمية الرمزية للأطفال وتخبرهم "أنا هنا مرة ثانية معكم والآن لدي اقتراح جميل لكم".
"سأبقى هنا معكم في الصف لمدة أسبوع وكذلك في منازلكم. وسألاحظ ما تقومون به وأرى إن كنتم ستتصرفون بتعاطف مع الآخرين أو مع الحيوانات الصغيرة. إذا قمتم بمساعدة الأشخاص المحرومين أو الذين يواجهون الصعوبات سأكافئكم في نهاية الأسبوع".
لتنفيذ هذا الجزء من النشاط سيطلب المربي المعلومات من أهالي الأطفال حول سلوكياتهم في المنزل.
ستشرح الدمية للأطفال أنها ستبقى معهم حتى وإن لم يتمكنوا من رؤيتها. ستكون موجودة لمشاهدة تصرفاتهم. وسترى ما إذا كانوا يظهرون التعاطف للآخرين. وفي نهاية الأسبوع ستخبرهم بما تعرفه من معلومات عن تصرفاتهم التعاطفية.
الجزء الثاني
ستخبر الدمية الأطفال بالأعمال التي قاموا بها وتكافئ المتعاطفين منهم وسيتم إطلاق اسم "الأطفال الأكثر تعاطفاً في المدرسة" عليهم وتكريمهم بالزهور وشهادات التقدير.    

 


 

النشاط رقم 5
"رتبوا الصور"

 

ملخص النشاط
هذا النشاط هو لعبة تربوية يقوم فيها الأطفال بترتيب الصور التي تقدم إليهم ليشكلوا منها ترتيب منطقي للحقائق.
يجب أن يتم صنع الصور بحيث تمثل نهايتين مختلفتين: واحدة منهما هي الطريقة التي فيها تعاطف والأخرى هي الطريقة التي لا يظهر فيها التعاطف. وسيختار الأطفال الصور التي يريدون أن ينهوا بها القصة.
الأهداف

  • تعليم الأطفال أن يتصرفوا بتعاطف مع الحيوانات أو الأشخاص الذين يعانون من صعوبات.
  • إعداة توكيد مهارات الترتيب لدى الأطفال.

الإجراءات

  • الملاحظة.
  •  الأسئلة والإجابات.
  • القصص.

الموارد المادية
مجموعة من الصور التي تشمل العناصر التالية:

  1. طفل يمشي في الشارع.
  2. أرنب تدهسه سيارة.
  3. طفل يكمل مشيه دون أن يعير ما يحدث اهتمام.
  4. طفل يظهر على وجهه التأثر يقف أمام الأرنب.
  5. طفل يحمل الأرنب الصغير عن الأرض.
  6. طفل يساعد الأرنب الصغير.

تطور النشاط
الجزء الأول
سيشرح المربي للأطفال أنه عليهم أن يرتبوا الصور ليرووا بها قصة لاحقاً. ويخبرهم أن بعض الصور يمكن أن لا تدخل ضمن الترتيب وفقاً للنهاية التي يرغبون باختيارها.
للفوز باللعبة على الأطفال أن:

  • يرتبوا الصور بالشكل الصحيح.
  • يؤلفوا قصة متماسكة وفقاً لمحتوى الصور وترتيبها.

الجزء الثاني
سيقوم الأطفال بترتيب الصور ويروون القصة. سيساعد المربي أولئك الذين لا يستطيعون إكمال المهمة وحدهم.
إذا قام بعض الأطفال برواية القصة بترتيب منطقي ومتماسك ولكنهم لم يتحدثوا عن موضوع النشاط سيتم قبول ذلك لكن سيقوم المربي بإثراء مجتوى قصاهم وربطه بالموضوع.


التقييم النقدي

السلوك الملاحظ

نعم

لا

ملاحظات

رتبوا الصور بالشكل المناسب.

 

 

 

احتاجوا للمساعدة في ترتيب الصور بالشكل الصحيح.

 

 

 

ألفوا قصة تناسب الموضوع وبشكل متماسك.

 

 

 

احتاجوا للمساعدة في تأليف قصص متماسكة وملائمة لموضوع النشاط

 

 

 

في قصصهم تم عكس مفهوم ومشاعر التعاطف.

 

 

 


 

ا لنشاط رقم 6
دراسة مواقف حرجة بغرض تقييم الوحدة
"هيا نلعب"

ملخص النشاط
يتكون هذا النشاط من لعبة حركية يقوم فيها الأطفال باتباع مسار معين على الخارطة ليجدوا القطة الضائعة.
الأهداف

  • تعزيز مشاعر التعاطف لدى الأطفال اتجاه الحيوانات.
  • تعليم الأطفال توجيه أنفسهم باتباع خارطة.
  • توكيد القدرات الحركية للأطفال مثل الركض ووجلوس القرفصاء.

الإجراءات

  • الأفعال الحركية.
  • النمذجة.
  • الشرح (استخدام نموذج رسم). 

الموارد المادية
بطاقات عليها خارطة المسار، صورة للقطة الضائعة أو لعبة قطة تمثل القطة راكيل، مقعد صغير، نبتة صغيرة، شجيرة صغيرة فيها بعض الفروع.
تطور النشاط
الجزء الأول
يقال للأطفال بأن ماركوس من القصة التي روتها دمية المدرسة الرمزية حزين جداً لأنه فقد قطته راكيل.
ستخاطب الدمية الأطفال وتقول لهم "هل تعتقدون أنه يمكننا أن نساعد ماركوس في العثور على القطة وطمئنتها؟"
"سأعطيكم خارطة لتتبعوا مسارها وتجدوا القطة راكيل بالتأكيد".
"عليكم أواً أن تتسلقوا جداراً خلف المقعد الصغير، ثم تمرون بجانب النبتة الصغيرة وفي النهاية تصلون إلى شجيرة، بين فروعها ستجدون راكيل. وهذه هي الأغراض المرسومة على الخارطة".
يتم إعداد المسار في منطقة لعب خارجية تتضمن الأغراض المرسومة في الخريطة. وسيتم توزيع الخارطة على الأطفال.
عندما ينتهي المربي من شرح اللعبة، يجب أن يتم شرح القواعد:

  1. سيوجه الأطفال أنفسهم باستخدام الخارطة ليعبروا المسار ليصلوا إلى راكيل.
  2. سيقوم الأطفال بالركض عبر المسار ويتوقفون عندما يرون الغرض الأول المرسوم في الخارطة وعندها سيقفزون وهم على وضعية القرفصاء ومن ثم يكملون الركض حتى يصلوا للغرض الثاني وهكذا حتى يصلوا إلى الشجيرة سيتوقفوا هناك ويبحثوا عن القطة.
  3. سيكون الفائزون هم من يتبعون الخطوات الصحيحة للمسار ويجدون القطة راكيل.

الجزء الثاني
في هذا الجزء من النشاط سيقسم المربي الأطفال إلى مجموعتين، وكلا المجموعتان تعبران المسار على حدة.
سيتبع الأطفال المسار ويجدوا راكيل والطفل الأول ال1ي يجدها سيعيدها داخل الشجيرة ليعثر عليها الأطفال الآخرين.
إذا قرر المربي أن يقوم الأطفال على مجموعتين بعبور المسار يفضل أن يتم تغيير الخارطة ومواضع الأغراض للمجموعة الثانية.
الجزء الثالث
سيتم تشجيع الأطفال الفائزين ببطاقات وقواطع كتب عليها صورة القطة راكيل.         


التقييم النقدي

السلوك الملاحظ

نعم

لا

ملاحظات

اتبعوا المسار ووجهوا أنفسهم باستخدام الخريطة.

 

 

 

احتاجوا للمساعدة في توجيه أنفسهم بالخريطة.

 

 

 

كانوا سعداء جداً عندما وجدوا القطة.

 

 

 

قاموا بكل الحركات بشكل صحيح.

 

 

 

أحبوا أن يقدموا المساعدة من أن يقوموا بالحركات.

 

 

 

قدموا أفكار لمساعدة القطة راكيل.